ربما يكون من بينهم المتهم السادس..الكشف عن كل أسماء المتهمين في طائرة زامبيا.. متى؟!

0 768

تطورات فضيحة #طائرة_زامبيا

تبدأ يوم الاثنين 28 أغسطس/آب 2023 إجراءات محاكمة جميع المتهمين في قضية #طائرةالكنز المصرية بمن فيهم 9 من الأجانب، بينهم 6 مصريون، إضافة الى 4 مواطنين من زامبيا. وكانت سلطات زامبيا قد احتجزت قبل أسبوعين طائرة قادمة من مصر وعلى متنها مبلغ نقدي بلغ 5.7 مليون دولار و602 قطعة معدن يشبه الذهب، وأسلحة وذخائر وأجهزة حديثة لاختبار المعادن وموازين للذهب. ومنذ يوم 14 أغسطس/آب الجاري تم توجيه اتهامات الى المتهمين المحليين الأربعة والتي تراوحت بين الإدلاء بمعلومات كاذبة، وحيازة معادن وأموال متحصلة نتيجة ارتكاب جرائم تخالف القانون في زامبيا على الأراضي الزامبية، كما أجريت تحقيقات مع المتهمين الأجانب ولم يتم توجيه اتهامات لهم حتى الآن. وتوقعت صحيفة (زامبيان أوبزرفر ) اليوم الأحد أن يقوم ممثلو الإدعاء العام في محكمة لوساكا الجزئية يوم غد الاثنين بتوجيه الاتهامات الى المشتبه بهم الأجانب، ومن بينهم المصريون الستة، المحتجزين منذ أسبوعين على ذمة القضية.

ولمن ينتظرون معرفة هوية المتهم المصري السادس في قضية #طائرة_الذهب المصرية في زامبيا، والتي احتجزتها السلطات الزامبية في مطار كينيث كاوندا الدولي في العاصمة لوساكا يوم 14 أغسطس/آب الجاري، هناك فرصة كبيرة لمثول جميع المشتبه بهم بمن فيهم المصريون الستة، الأسبوع المقبل أمام محكمة لوساكا الجزئية خلال أولى جلسات المحاكمة.
وعند مثول المتهمين سيتم بالطبع الكشف عن أسمائهم وصورهم خلال انتقالهم من محبسهم الى مقر المحكمة وخلال مثولهم أمامها أيضا، وسيتم كشف لغز المتهم المصري السادس بالاسم وربما بالصورة والفيديو أيضا !!
صحيفة نيويورك تايمز الأميركية، أكدت أن محكمة لوساكا الجزئية سوف تعقد أولى الجلسات العلنية لمحاكمة المشتبه بهم في فضيحة طائرة الذهب المصرية الاثنين المقبل، حيث من المتوقع الإعلان عن أسماء المتهمين بمن فيهم المتهم السادس الذي صار لغزاََ في مصر وزامبيا.
وتحت عنوان:”طائرة خاصة محملة بذهب مزيف تكشف لغزًا في دولتين” قالت الصحيفة الأميركية إن المتهمين الأجانب بمن فيهم 6 متهمين مصريين رفضوا حضور الجلسة التمهيدية مطلع الأسبوع الجاري بحجة المرض، ومن غير المعروف ما إذا كانوا سيحضرون في الجلسة الأولى المقرر انعقادها الاثنين المقبل، خصوصا إذا لم يتم توجيه اتهامات رسمية لهم.
وتوقعت مصادر قضائية في زامبيا في تصريحات لموقع قناة (دياموند نيوز ) الزامبية أن يمثل المشتبه بهم أمام محكمة الصلح يوم الاثنين الموافق 28 أغسطس/آب حيث تم إبلاغهم بتأجيل الإجراءات خلال الأسبوع الجاري بسبب انشغال المدعين العامين بالمشاركة في المؤتمر السنوي لهيئة الإدعاء العام في زامبيا خلال اليومين القادمين.
وقالت محامية الدفاع، مارثا موشيبي، إنه وسط التغييرات في جدول المحكمة، فهي متفائلة بأن موكلها جيم بيليمو سيتم الإفراج عنه بكفالة.
في غضون ذلك، رفع الطيار المحلي باتريك كاوانو، الذي يُزعم أنه على صلة بالقضية، دعوى أمام محكمة لوساكا العليا ضد احتجازه وللمطالبة بإطلاق سراحه على الفور.
ويدعي السيد كاوانو، من خلال محاميه ، أن استمرار احتجازه أمر غير قانوني وغير دستوري.

بعد أسبوع من وقوع الحادث، أطلقت الصحف ووسائل الاعلام في زامبيا على قضية احتجاز طائرتين إحداهما قادمة من مصر في مطار لوساكا الدولي في زامبيا، اسم : فضيحة كاشجيت، على غرار الفضيحة السياسية الشهيرة في أمريكا والمعروفة باسم فضيحة “ووتر جيت”.
وكان المتهمون الأجانب في قضية طائرة الذهب القادمة من مصر ومن بينهم 6 مصريين قد أدلوا باعترافات مثيرة وخطيرة نقلتها الصحف ووسائل الاعلام في زامبيا تفيد بأن المبلغ المضبوط في القضية (5.7 مليون دولار) كان نحو نصف المبلغ وأن بقية المبلغ أخذه رجال أعمال زامبيين قبيل تدخل السلطات!!
ونقلت صحيفة (زامبيان أوبزرفر) عمن وصفتهم بمصادر داخل أجنحة التحقيق في القضية قولهم إن لجنة مكافحة المخدرات (DEC) تحقق في مزاعم المشتبه بهم الأجانب (المتهمون الأجانب ومنهم 6 مصريون) بأن رجال أعمال زامبيين متورطين في عملية احتيال الذهب أخذوا بالفعل حوالي 5 ملايين دولار أمريكي من الطائرة الخاصة قبل أن تتدخل السلطات ويتم الكشف عن الصفقة بأكملها وإحباطها.
كما أفادت مصادر التحقيق أيضا أن حشداََ من ضباط لجنة مكافحة المخدرات (DEC) قاموا يوم الثلاثاء 22 أغسطس/آب 2023 بعملية بحث كبيرة في (فندق إنتركونتيننتال) في لوساكا في محاولة للعثور على الذهب المخفي والمبلغ المفقود البالغ نحو 5 ملايين دولار.
وذكرت صحيفة (زامبيان أوبزرفر) على موقعها الأليكتروني أن الضباط التابعين للجنة مكافحة المخدرات اصطحبوا رجل الأعمال والمبلغ عن المخالفات شادريك كاساندا من زنازين شرطة لوساكا المركزية بعد ظهر الثلاثاء لمرافقتهم الى الفندق المذكور على أمل العثور على الذهب والدولارات المفقودة.
وصل الضباط إلى الفندق الواقع في قلب العاصمة لوساكا في حوالي الرابعة عصرا وتوجهوا مباشرة إلى الغرفة 207 حيث قيل إن (كاساندا ) شغلها لفترة من الوقت مؤخرا .
واستغرقت عملية البحث أكثر من ساعة بحضور محامي كاساندا أيضًا ، دون المشتبه بهم الثلاثة الآخرين ، وهم أوسوارد ديانغامو، وبيني موكوني، وجيم بيليمو ، الرئيس التنفيذي لشركة ماهوجني ايرلاينز التي يعمل فيها الطيار المعروف باسم Kawanu، وهو أيضا من بين المتهمين في القضية.
وأكدت الصحيفة أن الاعتقاد السائد في أروق اللجنة الوطنية الزامبية لمكافحة المخدرات، أن اللجنة سوف تقوم خلال الساعات القليلة القادمة بتفتيش منازل ومقار إقامة بقية المتهمين في تلك القضية للبحث عن المبلغ النقدي المفقود وكذلك كمية كبيرة من الذهب، وفقا لما جاء فى اعترافات المتهمين خلال التحقيقات.
المصدر: موقع الشادوف + صحف زامبيا+ ترجمة

المشاركات الاخيرة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.