بالفيديو: تعذيب سجناء بقسم شرطة بالقاهرة بينما وزير التنمية المحلية يتفقد المنطقة !

0 532

فيما كان وزير التنمية المحلية اللواء محمود شعراوي يتفقد مناطق حي مدينة السلام بشرق القاهرة، كان ضباط القسم يقومون بتعذيب السجناء في حجز قسم الشرطة بتعليقهم على أبواب الزنازين عراة سوى من ملابسهم الداخلية فقط لمدة تزيد عن 13 ساعة، مما دفع زملائهم لتصويرهم بتليفون محمول ونشر الفيديو على الانترنت.

واتهم محتجزون في قسم شرطة مدينة السلام بشرق القاهرة ضباط القسم وعلى رأسهم الضابط ( أحمد بدوي ) والضابط ( علي كساب ) بممارسة التعذيب ضدهم وتلفيق القضايا لهم بدون مبرر أو سبب، وطالبوا السلطات بالتحقيق فى وقائع التعذيب التي قاموا بتصويرها بالفيديو وقالوا انهم يقدمون هذا الدليل الدامغ لأن المسؤولين يزعمون انهم مظلومين ويتم الافتراء عليهم.

وقال المحتجزون فى الفيديو إن ضباط الشرطة ومسؤولي الحكومة فى المدينة هم الذين يظلمون الأهالي، وأن الضابط أحمد بدوي يظلم نصف أهالي الدائرة حسب قولهم ويلفق القضايا لهم ومعه الضابط ( علي كساب ).

وكان اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية قد تفقد الاثنين الماضي منطقة مدينة السلام بمحافظة القاهرة حيث وجه مسئولى الوحدة التنفيذية للمخلفات الصلبة بالوزارة بالتواصل مع شركة ( انفيروماستر) المسئولة عن منظومة المخلفات بالمنطقة الشرقية للبدء فى إزالة كمية من تراكمات المخلفات والقمامة الموجودة فى منطقة مدينة السلام على حدود محافظتى القليوبية والقاهرة وتم على الفور توجيه عدد من سيارات الشركة والبدء فى رفع التراكمات .

ويعد اللواء محمود شعراوي ( ضابط شرطة سابق) من كبار قيادات وزارة الداخلية حيث تخرج من كلية الشرطة عام 1981، التحق بقطاع الأمن المركزي، ثم التحق بعد ذلك بقطاع الأمن الوطني، وتدرج فيه حتي وصل لمنصب مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن الوطني ( أمن الددولة سابقا).

وعقب ذلك تم تعيين شعراوي مساعداً لوزير الداخلية لقطاع المنافذ ثم مساعد الوزير للأمن الاقتصادي، و بتاريخ 14 يونيو 2018 صدر قرار جمهورى بتعيينه وزيراً للتنمية المحلية.

وزير التنمية المحلية اللواء محمود شعراوي خلال جولة تفقدية بمدينة السلام شرق القاهرة

وفي جولته التي أجراها يوم الاثنين الماضي، تفقد اللواء شعراوي أيضا أعمال رفع تراكمات القمامة ومخلفات الهدم والبناء فى محيط محطة معالجة الصرف الصحى بمنطقة الجبل الأصفر بمدينة الخانكة بمحافظة القليوبية وذلك فى إطار متابعة وزير التنمية المحلية لشكاوي عدد من المواطنين عن وجود تجمعات كبيرة من القمامة ومخلفات الهدم أمام المحطة .

وبعد نشر صحيفة الجارديان البريطانية تقريرا عن الموضوع ، قام موقع الشادوف بإحالة الفيديو الذي تم تصويره من داخل قسم شرطة مدينة السلام الى العديد من المنظمات الحقوقية الدولية، وسيتابع القائمون على الموقع إجراءات تلك المنظمات داخل أروقة الأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان حول وقائع التعذيب التي وردت فى الفيديو بالصوت والصورة.

وأدان الحزب الشعبي الديمقراطي المصري المعارض ( يسار الوسط) تلك الجريمة التي يقوم بها ضباط شرطة قسم مدينة السلام ومعظم ضباط الشرطة فى أقسام الشرطة على مستوى الجمهورية الذين يلجأون لتعذيب السجناء خارج إطار القانون وبالمخالفة للقوانين المحلية والدولية.

وتعهد رئيس الحزب السيد/ أحمد حسن الشرقاوي بمتابعة تلك القضية فى المحافل الدولية، ودعوة الفعاليات الحقوقية والدولية لممارسة المزيد من الضغوط على النظام المصري لوقف الممارسات البشعة التي يقوم بها في مجال حقوق الانسان، وتحسين سجل مصر المشين فى هذا المجال او مواجهة عقوبات حازمة تجبرها على الانصياع واحترام حقوق الانسان المصري.

المصدر: الشادوف+صحف مصرية

المشاركات الاخيرة

المشاركات الاخيرة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.