انفراد لمحمد الباز: تسجيل صوتي جديد يكشف سر اختفاء إيمان البحر درويش

0 1٬212

أذاع الإعلامي المصري محمد الباز تسجيلا صوتيا لمواطنه الفنان إيمان البحر درويش، يطمئن خلاله الجمهور بأنه بخير ويتلقى علاجه في المنزل عقب إصابته بجلطة فى المخ، نافيا ما تردد حول اعتقاله. وتصدر اسم الفنان إيمان البحر درويش مؤخرا مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، وطالب نشطاء بالكشف عن مكانه بعد تداول أنباء عن اعتقاله من قبل السلطات المصرية.

وقال إيمان البحر درويش في التسجيل الذي أذاعه الباز عبر برنامجه آخر النهار المذاع عبر شاشة قناة النهار المصرية، إنه سيخرج في بث مباشر ليطمئن جمهوره عليه، مؤكدا أنه لم يتم اعتقاله كما أشيع.

من ناحية أخرى، أكد المطرب إيمان البحر درويش أنه بخير، ولكنه يعاني مضاعفات إصابته بجلطة في المخ. وقال، خلال مكالمة مسجلة مع الإعلامي محمد الغيطي، إنه دخل في غيبوبة على مدى عام كامل، واعداً جمهوره بأنه سيظهر بعد التعافي ويتحدث معهم.

من جهته، كشف الغيطي أنه تحدث مع إيمان البحر وكان في طريقة لإجراء جلسة علاج طبيعي، وظل يتحدث معه مدة طويلة. وأوضح، خلال برنامجه أمس «تقدر مع الغيطي» على شاشة قناة «الشمس»، أنه قام بتسجيل جزء من المكالمة بناء على موافقة من الفنان الكبير، حتى يطمئن الجمهور عليه، بعد شائعات كثيرة تم تداولها.

وأكد الغيطي أن إيمان البحر درويش، النقيب الأسبق للمهن الموسيقية المصرية وحفيد الموسيقار سيد درويش، كان مختفياً منذ فترة بالفعل، وكان في غيبوبة بسبب عملية في المخ.

يُذكر أن المطرب إيمان البحر درويش أُصيب بجلطة في المخ في نوفمبر من عام 2017، وتم نقله إلى مستشفى خاص بمدينة الإسكندرية، وخضع لجراحة عاجلة لوقف النزيف، ولكن تدهورت حالته الصحية، ما اضطر الأطباء إلى إجراء جراحة أخرى له.

وتم إيداعه العناية المركزة لحين استفاقته من الغيبوبة، وبعد مغادرته المستشفى ظل محتجباً عن الأضواء للخضوع لعلاج طبيعي مكثف لاستعادة القدرة على الغناء والحركة مجدداً. ونشرت مواقع محلية أمس فيديو يظهر خلاله إسلام ابن إيمان البحر نافيا حقيقة ما تردد عن اعتقال والده، مؤكدا أنها أخبار ”عارية تماما من الصحة“، وفقا لتعبيره.

وأكد درويش أن والده بـ“صحة جيدة وفي بيته يتلقى علاجه بشكل طبيعي“، مطالبا الجميع بـ“توخي الحذر في نقل ما يتم تداوله عبر مواقع التواصل“.

وكان إيمان البحر درويش أثار الجدل في فيديو عبر فيسبوك ظهر فيه متحدثا عن اعتقاله من قبل الأمن، وتعرضه للظلم.

وأصدر الاتحاد العام للنقابات الفنية في مصر بياناً، آنذاك، استنكر فيه حديث درويش، الذي ذكر فيه ”ألفاظاً غير مقبولة“.

وجاء في البيان: ”تعرب جموع فناني مصر عن استنكارها وأسفها ورفضها للتصريحات والتفسيرات والألفاظ غير المقبولة وغير المعقولة وغير المسؤولة لفنان للأسف له مكانته في عالم الغناء“.

وتابع أن ”تلك التصريحات التي خرج بها علينا إيمان البحر درويش تأتي في وقت تتكاتف فيه كل القوى الناعمة وتلتف حول الإنجازات غير المسبوقة للدولة المصرية“.

وأضاف أن ”هذا الفنان إنما يسير خارج المنطق والرؤية والأهداف التي نعمل جميعا على تحقيقها، وقد تحقق منها على مدار سنوات ما لم يتحقق على مدار عقود“.

وشدد على أن ”جموع فناني مصر مدركون أن ملف الأمن القومي خط أحمر ولا يجب لغير الموكل إليهم من المختصين النشر أو العبث بمفاهيمه وبقرارات الدولة المصرية الوطنية بشأنه“.

وكان الفنان المصري، إيمان البحر درويش، قد تعرض خلال العام 2018، لأزمة صحية مفاجئة، تسببت في دخوله إلى العناية المركزة ثم إجراء جراحات في القلب وتم حينها التأكيد على تحسن حالته الصحية مع مرور الوقت، غير أن ابنته أمنية قررت أن ترد على بعض ما يثار حول أسباب اختفاء والدها رغم تواجده على سرير المرض.

ومن خلال حسابها على “فيسبوك” نشرت أمنية البحر درويش صورة لوالدها وهو على سرير وهي تقوم بتقبيل يده، وعلقت على الصورة قائلة “يا ريت كفاية إشاعات وتشكيك في مرض أبويا”.

ولم تحدد ابنة المطرب المصري من المقصود بحديثها إلا أنها تابعت قائلة: “أنا مش فاهمه بجد انتوا ايه.. حسبي الله ونعم الوكيل”.

المصدر: الشادوف+إرم نيوز

المشاركات الاخيرة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.