القبض على توفيق عكاشة في مطار القاهرة.. و بيان عاجل لمصطفى بكري عن أحداث ماسبيرو !

0 1٬284

قررت جهات التحقيق المصرية، مساء اليوم الثلاثاء، إخلاء سبيل الإعلامي المصري توفيق عكاشة، بعد توقيفه في مطار القاهرة على ذمة أحكام قضائية صادرة ضده بالنفقة لمطلقته المذيعة رضا الكرداوي، فيما تقدم النائب البرلماني مصطفى بكري ببيان عاجل في البرلمان المصري حول تردي أوضاع العاملين في مبنى الإذاعة والتلفزيون المعروف باسم ( مبنى ماسبيرو).

وأوضحت مصادر قضائية مصرية لموقع ( الشادوف ) أنه جرى التحقيق مع توفيق عكاشة بشأن تلك القضايا، وقدم معارضة على الأحكام الصادرة ضده، وبناء على تلك المعارضة تم إخلاء سبيله، بينما لم تتحدث المصادر عن وجهة السفر التي كان يقصدها عكاشة، وهل أدت تلك الاجراءات الى أن فقدان ميعاد الرحلة وإقلاع الطائرة بدونه؟!!

وقالت المصادر إنه أثناء إنهاء عكاشة إجراءات سفره اليوم الثلاثاء داخل مطار القاهرة، تبين أنه صادر ضده حكم قديم بشأن خلافاته مع طليقته رضا الكرداوي كان مدرجا فيه قرار من النائب العام بالمنع من السفر للخارج، وفقا لصحف محلية أوردت النبأ العاجل.

وأضافت: «على الفور تم التحفظ علي عكاشة فيما باشر محاموه الذين هرعوا الى المطار إجراءات التقدم بمعارضة على الحكم أمام الجهات القضائية المختصة».

يذكر أن مطلقة عكاشة المذيعة رضا الكرداوي، قد رفعت دعوى نفقة، وحصلت على أحكام نفقة نهائية لها ولابنهما يوسف بقيمة 450 ألف جنيه، وتم تحويل عكاشة لنيابة مدينة نصر.

من ناحيتها، قالت الكرداوي في تصريحات لوسائل إعلام محلية مصرية منذ قليل، إن طليقها توفيق عكاشة هاتفها عقب القبض عليه وترحيله إلى النيابة العامة في وقت سابق من اليوم الثلاثاء وطلب منها الصفح والسماح والعفو عنه نظرا لكم القضايا الكبيرة المتهم فيها.

وأضافت طليقة عكاشة في تصريحات صحفية إنها حصلت على مجموع أحكام صادرة ضده في قضايا نفقة وسب وقذف، مؤكدة: “دوخت سنين عشان حقي وحق ابنه وروحت لجميع الناس ومحدش عبرني، وفي الآخر لجأت لربنا ورفعت الملف لرب السموات والأرض”.

وأشارت طليقة توفيق عكاشة إلى أن إجمالي المبالغ ومجمدات النفقات المستحقة بلغت 900 ألف جنيه إضافة إلى غرامة قدرها 120 ألف جنيه، وقد ادعى عدم قدرته على السداد في حين أنه “يربي 8 كلاب وجايب لهم مدرب خاص ومستخسر يدفع نفقة مصاريف ابنه”، حسب قولها.

وتابعت الكرداوي: “فوضت أمري لله وربنا رجع لي حقي بعد ما رحت وناشدت كل الناس، لكنه كلمني من ساعتين وقال لي: ( الحقيني وأنا هروح المحكمة أديهم بقية الأحكام اللي صدرت ضده من محكمة الأسرة لأنها منزلتش على الجهاز ( لم تدخل على النظام الاليكتروني للمحاكم بعد ) “.

ماسبيرو يتململ !!

على صعيد متصل، ألقى النائب البرلماني المصري مصطفى بكري اليوم الثلاثاء بياناً عاجلاً في مجلس النواب عن تردي أوضاع العاملين في مبنى الإذاعة والتلفزيون (الهيئة الوطنية للإعلام)، نتيجة العجز في الموارد المادية اللازمة لصرف مستحقاتهم، بما فيها مكافأة نهاية الخدمة لأصحاب المعاشات.

وقال بكري إن مبنى التلفزيون المصري ( ماسبيرو ) هو مسألة أمن قومي للدولة، الأمر الذي يستلزم الحفاظ عليه ودعمه، وتحسين أحوال العاملين فيه بما يمكنهم من أداء رسالتهم على أكمل وجه. وطالب بكري بحضور وزير المالية محمد معيط ورئيس الهيئة الوطنية للإعلام حسين زين إلى مقر مجلس النواب في أسرع وقت ممكن، لتقديم بيان بشأن إجراءات الحكومة لحل هذه الأزمة.


ونظم عاملون في “مبنى ماسبيرو” وقفة حاشدة داخل بهو المبنى يوم أمس الاثنين للمطالبة بمستحقاتهم المتأخرة منذ عام 2014، إثر انتشار أنباء عن بيع المبنى التاريخي، ودخوله ضمن مخطط تطوير منطقة “مثلث ماسبيرو”.
وكانت صحيفة “العربي الجديد” قد كشفت أن مجلس الوزراء أبلغ الهيئة رسمياً بقرار هدم سبعة مبانٍ تراثية تقع على كورنيش النيل، وسط العاصمة القاهرة، منها مبنى مؤسسة “دار المعارف” للطباعة والنشر، استكمالاً لأعمال المرحلة الأخيرة من مخطط “مثلث ماسبيرو”.
ومن المقرر إزالة المباني الواقعة بين الهيئة الوطنية للإعلام (مبنى ماسبيرو)، وفندق “رمسيس هيلتون”، خلال النصف الأول من عام 2022، للبدء في تنفيذ مشروع “أبراج النيل ماسبيرو”، والذي يضم ثلاثة أبراج سكنية تجارية ترفيهية على النيل مباشرة، بارتفاع 30 طابقاً لكل منها.

من ناحية أخرى، ألقت البرلمانية المصرية سامية توفيق بياناً عاجلاً أمام مجلس النواب، الثلاثاء، عن واقعة انهيار سقف أحد العنابر في شركة النصر للغزل والنسيج بمدينة المحلة الكبرى في محافظة الغربية، أمس الاثنين، والذي أسفر عن مصرع العامل السعيد شعبان، وإصابة 7 عمال آخرين، جرى نقلهم إلى مستشفى المحلة العام لتلقي العلاج، فضلاً عن تقدير الخسائر المبدئية للحادث بقيمة 50 مليون جنيه (3.2 ملايين دولار تقريبا).
وقالت توفيق إن توقيت وقوع الحادث تزامن مع موعد تغيير وردية العمل في الشركة، ما نتج عنه الحد من الخسائر في الأرواح، مطالبة بالكشف عن إجراءات الحكومة إزاء تعويض ضحايا هذا الإهمال، وكذلك الكشف عن أسباب سقوط سقف العنبر، وما سوف تتبعه من إجراءات للحفاظ على سلامة العمال. ودعت النائبة وزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق إلى تقديم بيان مفصل عن ملابسات الحادث للبرلمان.

المصدر: الشادوف+صحف مصرية+مواقع التواصل

المشاركات الاخيرة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.