لماذا لم تكشف سلطات المغرب هوية قاتل الجاسوس الاسرائيلي فى طنجة؟! (فيديو)

0 118

قُتِلَ مواطن إسرائيلي في مدينة طنجة المغربية طعنا بالسكين، على يد مواطن مغربي لم تعلن السلطات المغربية هويته حتى الآن، فيما لم يتضح بعد الدافع وراء الجريمة، وفق مجموعة “ZAKA” للإنقاذ ومقرها إسرائيل.

وزعمت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” اليوم الجمعة أن الإسرائيلي المغدور طُعِنَ بسكين على يد رجل تقول التقارير الأولية إنه يعاني من “اضطرابات نفسية”!!

وتتضارب الروايات حول دوافع الحادث، ففيما تشير روايات الى ان مقتل المواطن الاسرائيلي يأتي على خلفية معارضة التطبيع مع الكيان الصهيوني على غرار ما تم فى مصر على يد الجندي المصري سليمان خاطر فى العام 1986 وأن القتيل يعمل ضمن الأجهزة الاستخباراتية الاسرائيلية فى الكيان الصهيوني، تشير تقارير أخرى، خصوصا التقارير الرسمية المغربية، الى ان الحادث جنائي بحت.

ووفقا لتقارير أمنية وصحفية مغربية، فإن الضحية، الذي عرف بأنه صاحب حانة وكازينو ومطعم كوشير ( الطعام الحلال وفقا للشريعة اليهودية) يبلغ من العمر 36 عاما، وكان يقدم الطعام لشخص مشرد!! عندما هوجم وطعن بسكين صغير، وتوفي أثناء نقله إلى المستشفى.

وذكرت التقارير الرسمية المغربية أن الشرطة ألقت القبض على المشتبه به، بيد أن الدافع لم يتضح بعد، وأن الجاني” مضطرب عقليا ” وأن النزاع ربما كان حول رفض صاحب المطعم توظيف المشتبه به للعمل فى مطعمه. وذكرت صحف مغربية أن الشرطة المغربية تحقق أيضا فيما إذا كان الاعتداء معاديا للسامية أو له دوافع قومية.

وقال مصدر أمني مغربي أنه تم إخضاع المشتبه فيه لتدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، لتحديد الأسباب والخلفيات الحقيقية وراء ارتكاب هذه الجريمة، والتي ترجح الأبحاث والإفادات الأولية ارتباطها بخلاف عرضي ناجم عن رفض الضحية مطلب المشتبه فيه للعمل كعامل باليومية في المطعم الذي يتولى تسييره.

وفيما يشير الى أهمية الشخص القتيل ويدحض مزاعم كون القتيل مواطنا مغربيا يهودي الديانة، أفادت منظمة البحث والإنقاذ الإسرائيلية ( زاكا ) التي تتخذ من تل أبيب مقرا لها إنها تعمل مع وزارة الخارجية الاسرائيلية لإعادة جثمان القتيل، باعتباره مواطنا اسرائيليا، إلى إسرائيل لدفنه هناك، بينما لم يصدر تعليق فوري عن وزارة الخارجية الاسرائيلية حتى الآن !

ونقل موقع “طنجة 7” المحلي بالمدينة الواقعة شمال المغرب مقاطع فيديو قال إنها تظهر لحظة السيطرة على الجاني ونقل الضحية على متن سيارة إسعاف.

يأتي الهجوم بعد أشهر فقط من تطبيع العلاقات بين إسرائيل والمغرب وتعزير العلاقات بين البلدين، بما في ذلك تسيير رحلات جوية مباشرة في الأسابيع الأخيرة.

في الأسبوع الماضي، بعث العاهل المغربي محمد السادس ببرقية إلى الرئيس الإسرائيلي يتسحاق هرتسوغ، أعرب فيها عن أمله في أن يؤدي تجديد العلاقات بين البلدين إلى تشجيع السلام الإقليمي.

ويأتي هذا الحادث بعد أشهر قليلة من تطبيع إسرائيل لعلاقاتها مع المغرب وتعزيز العلاقات بما في ذلك إقامة رحلات جوية مباشرة في الأسابيع الأخيرة.

وكان المغرب رابع دولة عربية تطبع علاقاتها الدبلوماسية مع إسرائيل برعاية أميركية العام الماضي بعد الإمارات والبحرين والسودان.

وجاء ذلك في إطار اتفاق ثلاثي تعترف بموجبه الولايات المتحدة الأميركية في ظل إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب بسيادة المغرب على الصحراء الغربية المتنازع عليها مع جبهة بوليساريو المدعومة من الجزائر.

المصدر: الشادوف+وسائل اعلام عبرية ومغربية

المشاركات الاخيرة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.