ليفربول يرفض مشاركة محمد صلاح مع منتخب الفراعنة.. إيه الحكاية؟!

0 152

تلقى المنتخب المصري لكرة القدم صدمة كبرى، اليوم الاثنين، مع إعلان ليفربول الإنكليزي رفضه انضمام نجمه ( محمد صلاح ) لمعسكر “الفراعنة” استعدادًا لتصفيات مونديال 2022. ويخوض منتخب مصر مواجهتين مهمتين أمام أنغولا في القاهرة، والغابون في فرانسفيل، في 2 و5 سبتمبر المقبل، على طريق التأهل للمونديال الثاني على التوالي.

وجاء رفض ليفربول بدعوى تجنب وضع صلاح في العزل الصحي بعد عودته من مصر، الواردة على “لائحة الدول الحمراء” فيما يتعلق بفيروس كورونا، فيما أشارت تقارير صحفية إلى إمكانية سفر اللاعب وخوضه مباراة الغابون التي لا تتواجد على نفس اللائحة.

وذكر الاتحاد المصري أنه تلقى خطابًا رسميًا من ليفربول “يعتذر فيه عن تعذر انضمام صلاح إلى صفوف المنتخب الوطني خلال معسكره المقبل”، مشيرًا “إلى الإجراءات الاحترازية المطبقة في إنكلترا لمواجهة تفشي فيروس كورونا في العالم، والذي يضع العائدين من بعض الدول في عزل صحي إجباري لمدة عشرة أيام لدى عودتهم إلى إنكلترا”.

وأضاف الاتحاد المصري “أعرب النادي الإنكليزي في خطابه عن أمله في أن يتفهم الاتحاد المصري اضطراره لذلك، في مواجهة تعرض اللاعب إلى حجر صحي لهذه المدة وتأثره بذلك بدنيًا، فضلًا عن عدم التأكد من ظروف مكان الحجر الذي تحدده السلطات الإنكليزية”، بحسب ما أوردت “فرانس برس”.

وكان ليفربول رفض أيضا ترك صلاح للمشاركة مع المنتخب الأولمبي في ألعاب طوكيو الصيفية الأخيرة التي بلغ فيها الفراعنة الدور ربع النهائي قبل الخروج أمام البرازيل.

وذكر الاتحاد المصري في تغريدة على حسابه على تويتر، أنه يطلب “الاستثناء” من الفيفا ويواصل اتصالاته المستمرة “بشأن تسهيل مهمة انضمام اللاعبين الدوليين إلى منتخبات بلادهم للمشاركة في تصفيات كأس العالم التي تستوجب إعفاءهم من قيود السفر المفروضة عليهم في البلدان التي يلعبون بها بسبب جائحة كورونا”.

ووفقا لما نقل موقع “فيلجول” عن مصدر بالاتحاد المصري لكرة القدم فإن التنسيق مستمر بين الطرفين للوصول إلى حل للمشكلة.

وأوضح المصدر: “نريد انضمام صلاح منذ بداية المعسكر بالطبع، لكننا لن نمانع مشاركته أمام الغابون فقط لو تطورت الأزمة”.

وشدد المصدر على أن “صلاح نفسه يريد الحضور منذ بداية المعسكر والمشاركة في المباراتين (..) إنه يحاول حاليا التوصل مع ناديه لحل الأزمة والسفر لمصر دون عوائق”، بحسب ما ذكر “فيلجول”.

ويُعدّ صلاح، 29 عامًا، من أبرز اللاعبين الذين ساهموا بإحراز ليفربول لقبه الأول في الدوري عام 2020 بعد ثلاثة عقود من الانتظار، بالإضافة إلى لقب دوري أبطال أوروبا 2019، كما أنه النجم الأبرز للمنتخب المصري منذ سنوات وقد اختير مؤخرا قائدا للفريق.

المصدر : الشادوف+ وكالات

المشاركات الاخيرة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.