كواليس زيارة رئيس وزراء اسرائيل لمصر الأسبوع المقبل قادما من واشنطن( فيديو)

1 220

فيما لم تعلن وسائل الإعلام والصحف المصرية أية أنباء عن تلك الزيارة، أعلن مكتب رئيس الوزراء بحكومة الكيان الصهيوني قبول الدعوة الموجهة لرئيس الحكومة نفتالي بينيت من الجنرال عبد الفتاح السيسي لزيارة مصر عقب عودته من واشنطن الأسبوع المقبل.

وقال مكتب بينيت في بيان تلقت وكالة أنباء ((شينخوا)) الصينية الرسمية نسخة منه إن بينيت سيلتقي خلال هذا الأسبوع ( الخميس المقبل ) بالرئيس الأمريكي جو بايدن وسيبحث معه الأوضاع في غزة وسوريا ولبنان وتعزيز العلاقات بين البلدين والملف الإيراني.

وأضاف البيان أن بينيت سيزور مصر ويلتقي الرئيس السيسي بعد عودته من زيارة مرتقبة لواشنطن الأسبوع المقبل.

وبحسب البيان، فإن الزيارات لواشنطن والقاهرة تهدف إلى “تعزيز علاقات الصداقة مع هذه الدول، وترسيخ مكانة إسرائيل في المنطقة والعالم وتقوية الاقتصاد الإسرائيلي والتكنولوجيا الفائقة، وضمان التفوق العسكري لإسرائيل”.

وتلقى بينيت الدعوة لزيارة مصر من خلال رئيس جهاز المخابرات المصرية العامة اللواء الوزير عباس كامل أثناء زيارته لإسرائيل يوم الأربعاء الماضي.

وتعد الزيارة المتوقعة لبينيت إلى مصر هي الأولى لمسئول إسرائيلي رفيع منذ العام 2010، عندما التقى الرئيس الإسرائيلي آنذاك شمعون بيريز بالرئيس المصري آنذاك محمد حسني مبارك.

وكان البيت الأبيض الأمريكي قد أعلن مؤخرا أن الرئيس جو بايدن سيستقبل رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت يوم الخميس الموافق 26 من شهر أغسطس الحالي، “في زيارة تعكس العلاقات المتينة بين حكومتي وشعبي البلدين”.

وأشار البيت الأبيض إلى أن “زيارة بينيت ستعزز العلاقة بين الولايات المتحدة وإسرائيل، وتعكس العلاقات المتينة بين حكومتي البلدين وبين الشعبين، كما تشدد على التزام الولايات المتحدة الراسخ بأمن إسرائيل”.

وكان مصادر مطلعة قد أبلغت موقع ( الشادوف ) الإخباري بأن اللواء عباس كامل مدير المخابرات المصرية العامة قد طلب من بينيت خلال لقائه فى القدس مؤخرا بأن يتدخل لدي الرئيس بايدن ليساعد فى ترتيب لقاء يجمع بين السيسي والرئيس الأمريكي أو حتى بين السيسي ونائبة الرئيس كمالا هاريس خلال مشاركة السيسي المعتادة سنويا فى اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك في سبتمبر المقبل.

وأكدت المصادر ان طلب التدخل جاء كأولوية بالنسبة للطرف المصري المنخرط فى مفاوضات للتهدئة مع الفصائل الفلسطينية في غزة، وان تلك الأولوية تستهدف إظهار متانة العلاقات بين ادارة بايدن ونظام السيسي بمصر الذي يواجه صعوبات داخل دوائر محدودة فى الجيش والأجهزة الأمنية وأيضا تزايد التململ الشعبي جراء سياساته الاقتصادية والاجتماعية، حسبما ذكرت.

بدوره، قال بينيت في مؤتمر صحفي “نتوقع الوصول إلى واشنطن نهاية أغسطس لعقد اجتماع مهم مع الرئيس بايدن سيركز على إيران”. وأضاف “سنركز على شراكة تستهدف كبح أنشطة إيران الإقليمية السلبية والمزعزعة للاستقرار وانتهاكاتها لحقوق الإنسان والإرهاب ومنع اقترابها من اختراق الحاجز النووي”.

من ناحيته، أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، الأحد، اعتزامه السفر لمصر عقب عودته من واشنطن تلبية لدعوة تلقاها من الجنرال السيسي عبر وزير المخابرات اللواء عباس كامل خلال زيارته الأخيرة للقدس الأسبوع الماضي.

وقال بينيت، وفقا لتصريحات مصورة نشرها المتحدث باسم رئيس الحكومة عوفير جندلمان: “سأسافر للالتقاء بالرئيس المصري السيسي الذي وجه لي دعوة”، موضحا أن زيارته إلى مصر هدفها “تعزيز وتوسيع العلاقات بين الدول في المنطقة”.

تجدر الإشارة الى أن مصر رعت في 21 مايو الماضي اتفاق تهدئة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية المسلحة وعلى رأسها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) أنهى 11 يوما من القتال وأسفر عن مقتل أكثر من 250 فلسطينيا و13 إسرائيليا، وفقا لأرقام فلسطينية وإسرائيلية رسمية.

وكان سلف بينيت، بنيامين نتانياهو، آخر رئيس وزراء إسرائيلي يقوم بزيارة رسمية لمصر في 2011 حين كان الرئيس المصري الراحل حسني مبارك في السلطة. وذكرت تقارير إعلامية إسرائيلية أن نتانياهو اجتمع سرا مع السيسي في مصر عام 2018، وفق وكالة “رويترز”. وتعد مصر أول دولة عربية توقع اتفاقية سلام مع إسرائيل منذ العام 1979.

كما لعبت مصر دورا رئيسيا في التوسط في اتفاقات لوقف إطلاق النار بين إسرائيل والمسلحين الفلسطينيين في قطاع غزة في جولات قتال عديدة.

المصدر: الشادوف+وكالات

المشاركات الاخيرة

تعليق 1
  1. bird o'gorman flute يقول

    I needed to thank you for this great read!! I absolutely loved every
    little bit of it. I have you bookmarked to look at
    new things you post…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.