محمد رمضان للفنانة القديرة سميرة عبد العزيز: يا حقيرة يا شَحّاتَة!

1 721

قالت الفنانة القديرة سميرة عبد العزيز عضو مجلس الشيوخ المصري إنها تعرضت للإهانة اللفظية من الفنان محمد رمضان، عبر رسالة عبر تطبيق “واتس آب” على تليفونها الشخصي بعد رفضها أداء دور الأم فى عمل فني يقوم ببطولته رمضان عام 2018.

وذكرت عبد العزيز في تصريح لـصحيفة “الوطن” اليومية المصرية : “وجدت محمد رمضان يرسل لي ويقولي يا حقيرة يا شحاتة، أنا حذاء أمي أفضل منك، وأنا أجري في الفيلم 20 مليون جنيه، وأنت أجرك 20 ألف جنيه”، وكان ذلك بسبب رفض المشاركة في إحدى أعماله التلفزيونية.

وأكدت أنها أصيبت بحالة من الدهشة بعد تلك الرسائل، مشيرة إلى أن “رفضها لأداء دور في أي عمل فني أمر عادي ولا يقلل من شأن صاحبه أو يقلل من شأن بطل العمل نفسه”.

تجدر الإشارة إلى أن سميرة عبد العزيز كشفت النقاب في العام 2018 عن رفضها تجسيد دور أم محمد رمضان فى مسلسل “ابن حلال”، لأنه “ليس من المعقول أن تكون قد جسدت في أعمالها أدوار الأم لعظماء ثم تؤدي في هذا العمل دور الأم لبلطجي”.

الفنانة سميرة عبد العزيز والممثل محمد رمضان

وأضافت: “هذا الدور لا يتناسب مع تاريخي، بعد أن قمت بدور أم الإمام أبو حنيفة والترمذي، وأم الشيخ الشعراوي، و”كوكب الشرق” أم كلثوم، وأرفض هذا النوع من الدراما الذي يظهر الحارة والمناطق الشعبية بأنها لا تتحدث إلا بلغة الشتائم والدم والأسلحة البيضاء”.

كما نفت إهانتها محمد رمضان، بعد تصريح أدلت به في أحد البرامج التلفزيونية، وأثار جدلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، والذي قالت فيه إنها رفضت تجسيد دور والدة محمد رمضان في مسلسل “ابن حلال” بسبب أنها “لا تنجب أمثاله”، بحسب صحيفة “اليوم السابع” المصرية.

وقالت بغضب “لقد حرفوا تصريحاتي في مواقع السوشيال ميديا بتفاهة، وزعموا أنني أرفض العمل مع محمد رمضان لأنه أسمر البشرة. رفضت الدور ليس لأنه محمد رمضان، فهو كفنان على عيني وراسي، وأتمنى له كل التوفيق والنجاح، وهو حر في اختيار الدراما التي يقدمها للجمهور، أنا رفضت الدور.. وهذا من حقي”.

وتابعت: “عندما قلت في البرنامج أنني لا أنجب هذا، كنت أقصد البلطجي ولا أقصد محمد رمضان”.

يذكر أن الفنانة سميرة عبد العريز بدأت مسيرتها الفنية من خلال مشاركتها فى العروض الجامعية، ونالت كأس التفوق من الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، وفي عام 1975 بدأت الإذاعة المصرية بث برنامجها “قال الفيلسوف”، وهو من أهم البرامج الثقافية فى الإذاعة المصرية منذ نشأتها.

وفي أواخر السبعينيات شاركت في عدة مسلسلات تلفزيونية ساهمت في تعريف الجمهور بها مثل “أفواه وأرانب”، “متى تبتسم الدموع”، “طيور الصيف” وغيرها. وظل دائما التلفزيون هو مجال نشاطها الأساسي حيث شاركت في مسلسلات تُعد الآن من الكلاسيكيات مثل “ضمير أبلة حكمت”، “بوابة الحلواني”، “أم كلثوم”، “أميرة في عابدين”، “إمام الدعاة” وغيرها، إلا أن ذلك لم يمنعها من العمل في السينما من حين لآخر، فقد شاركت في أفلام “إعدام قاضي”، “القتل اللذيذ”، “حليم”، “ميكانو”، “بنتين من مصر”.

المصدر: الشادوف+صحف مصرية

المشاركات الاخيرة

تعليق 1
  1. د خالد يقول

    والله انا لا اخترم هذا الوسط عموما ومع ذلك فهذا التصرف من هذة السيدة يجعلها في قمة الاحترام والتقدير من الجميع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.