مظاهرات أمام مقر إقامة نتنياهو عشية التصويت على حكومة جديدة

0 79

تظاهر نحو ألفي شخص، مساء السبت، أمام مقر إقامة رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو في القدس المحتلة، عشية تصويت حاسم في الكنيست على الحكومة الجديدة، يمكن أن ينهي مسيرة رئيس الوزراء الإسرائيلي الأطول حكماً في تاريخ الاحتلال.

ومن المقرر أن يصوت الكنيست على إعطاء الثقة لحكومة “التغيير” الائتلافية وإنهاء 12 عاماً متتالية لنتنياهو في سدة الحكم.

وعلى أنغام أغنية “بيلا تشاو” ردد المتظاهرون “بيبي تشاو” وهم يحتفلون بعد نحو عام من التظاهرات المستمرة أمام منزله للمطالبة برحيله.

وقام المتظاهرون بقرع الطبول والنفخ في آلات الفوفوزيلا، فيما ارتدى البعض سترات كتب عليها بالعبرية: “بيبي ارحل”.

ونظمت التظاهرات الاحتجاجية ضد نتنياهو كل سبت منذ يوليو/تموز من العام الماضي للتنديد بإدارته لمكافحة وباء كورونا إضافة إلى الوضع الاقتصادي.

في غضون ذلك، وعلى الرغم من موجهة التحريض التي شنها الليكود ضد الحكومة، فقد أعلن عدد من وزراء حكومة الليكود بينهم ميري ريجف ورئيس الائتلاف الحكومي ميكي زوهر، أن الليكود سيسلم الحكم بشكل سلس دون أن تكون هناك أي محاولات لعرقلة عملية انتقال السلطة.
في المقابل ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن نفتالي بنيت لم يتلق حتى الآن من نتنياهو أي اتصال أو عرض للقاء لإطلاعه على أهم القضايا الأمنية والسياسية، كما لم يحصل بينت حتى الآن أيضاً على أي إحاطة أو تقارير رسمية من أجهزة الأمن الرسمية.

وكان كل من زعيمي حزب “ييش عتيد” يئير لبيد، وحزب “يمينا” نفتالي بينت، أعلنا الجمعة، التوقيع نهائيًا على كافة اتفاقيات تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة التي سيرأسها في هذه المرحلة نفتالي بنيت. وجرى على إثر هذا الإعلان تقديم كافة الاتفاقيات بين أحزاب الحكومة الجديدة لسكرتاريا الكنيست، حتى يتسنى اليوم الأحد عقد الجلسة الرسمية لعرض الحكومة الجديدة والتصويت لمنحها ثقة الكنيست.
وقال بينت إن التوقيع على اتفاقيات الائتلاف الحكومي مع الأحزاب المشكلة للحكومة يعني إنهاء الأزمة السياسية، مشيرًا إلى أن هناك تحديات كبيرة تواجه الحكومة، ومؤكدًا أنها ستعمل من أجل جميع الإسرائيليين، متدينيين وعلمانيين وحريديم وعرباً بدون استثناء، مضيفا “سنعمل من خلال شراكة ومسؤولية وطنية وأعتقد أننا سننجح في ذلك”.

المصدر: الشادوف+وكالات

المشاركات الاخيرة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.