بمناسبة الذكرى 568..أردوغان: فتح إسطنبول من أعظم الانتصارات في تاريخنا

0 118

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن فتح مدينة إسطنبول يعتبر من أعظم الانتصارات في التاريخ التركي. جاء ذلك في رسالة تهنئة نشرها عبر تويتر، بمناسبة الذكرى 568 لفتح إسطنبول، الذي يصادف اليوم السبت.

واستذكر أردوغان بالرحمة والامتنان السلطان محمد الفاتح وجيشه المجيد الذين ضموا إسطنبول للإرث الحضاري التركي، ليستحقوا بذلك الثناء من النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

كما أرفق أردوغان التغريدة بصورة لمسجد آيا صوفيا، تتضمن الحديث النبوي الشريف “لتفتحنّ القسطنطينية، فلنعم الأمير أميرها، ولنعم الجيش ذلك الجيش”، والذكرى 568 لفتح إسطنبول.

ويحتفل الأتراك خاصة، والمسلمون عامة في 29 مايو/ أيار من كل عام، بذكرى فتح القسطنطينية (إسطنبول)، وهي المدينة التاريخية التي فتحها السلطان العثماني محمد الفاتح، من الإمبراطورية البيزنطية عام 1453، بعد أن ظلت عصية على الفتوحات الإسلامية لعدة قرون.

وفي تلك المناسبة، قامت الاعلامية سمية الجنايني بنشر قصة مذهلة عن جماعة ( غازي إخوان ) التي كانت تعمل ضمن حدود الدولة السلجوقية قبل فتح القسطنطينية، وقبل تأسيس الدولة العثمانية على أنقاض دولة السلاجقة ليقوم أميرها البطل الغازي محمد الفاتح بفتح القسطنطينية وإتخاذها عاصمة للدولة العثمانية فى العام 1453 من الميلاد.

نشرت الجنايني قصة ( غازي إخوان ) اليوم السبت 29 مايو من العام 2021 على قناتها على اليوتيوب في نفس اليوم الذي يحتفل فيه العالم الاسلامي كله بذكرى فتح القسطنطينية قبل 568 عاما. شاهد.

حكاية جماعة ( غازي إخوان ) مع القسطنطينية عاصمة الدولة البيزنطية ترويها الاعلامية سمية الجنايني
تنزيل

المصدر: الشادوف+الأناضول

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.