شاهد: محرز يرفع العلم الفلسطيني لحظة تتويج السيتي بالدوري الانكليزي

34

رفع النجم الجزائري رياض محرز علم فلسطين أثناء الاحتفالات بتتويج فريقه مانشستر سيتي بلقب الدوري الإنكليزي.

ووضع اللاعب العلم الجزائري على كتفيه، وحمل العلم الفلسطيني عاليا، وظهر النجم محرز حاملا العلم الفلسطيني بعد مباراة فريقه مع إيفرتون على ملعب الاتحاد في مدينة مانشستر.

وفاز مانشستر سيتي بالمباراة بخماسية نظيفة، وكان قد ضمن الفوز بالبطولة في وقت سابق من المسابقة. وأنهى سيتي البطولة برصيد 86 نقطة متفوقا بفارق 12 نقطة على أقرب مطارديه.

الى ذلك، ودّع النجم الأرجنتيني سيرجيو أغويور ناديه مانشستر سيتي بطريقة مثالية في مباراة النهائي بالدوري الانكليزي، بعدما استطاع تسجيل هدفين في المواجهة التي فازت بها كتيبة المدرب بيب غوارديولا على ضيفها إيفرتون بخمسة أهداف مقابل لا شيء، ضمن منافسات الأسبوع الـ(38) والأخير من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

ودخل سيرجيو أغويرو بديلاً لزميله رياض محرز في الدقيقة الـ(65)، من عمر الشوط الثاني في المباراة، لكن المهاجم الأرجنتيني كشّر عن أنيابه مُبكراً، بعدما أحرز الهدف الرابع لصالح مانشستر سيتي في الدقيقة الـ(71)، وأضاف الثاني في الدقيقة الـ(76)، ليحقق رقماً قياسياً تاريخياً في الدوري الإنكليزي الممتاز.

وشارك رياض محرز أساسياً في المباراة الختامية للدوري الإنكليزي الممتاز، قبل أن يترك مكانه لزميله أغويرو عند الدقيقة الـ63، حيث رفض أن يتركه ينتظر على خط التماس، وسارع إلى إخراج الكرة من أجل السماح له بالمشاركة لأطول فترة باللقاء، وفي لقطة أظهرت الاحترام الذي يكنه الجزائري لـ”الكون”.

وقد سطع النجم الجزائري رياض محرز في لقطة رائعة تجاه زميله المهاجم سيرخيو أغويرو، حينما سارع إلى إخراج الكرة إلى خارج الملعب، ليسمح له بالدخول بديلا واللعب والاستمتاع بآخر مباراة يخوضها بألوان مانشستر سيتي ضد نادي إيفرتون في الدوري الإنكليزي الممتاز، الأحد.

وتفاعلت الجماهير الحاضرة في ملعب “الاتحاد” مع لقطة محرز، الذي واصل مستواه الرائع حينما صنع الهدف الأول لزميله دي بروين، إذ صفقت له طويلاً، لكن تحيتها الأكبر كانت تجاه النجم الأرجنتيني الذي يخوض آخر مباراة له مع مانشستر سيتي، بعد أن قضى 10 سنوات تقريباً بألوان الأزرق السماوي.

وأصبح الأرجنتيني سيرجيو أغويرو أكثر لاعبٍ في تاريخ الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم يسجل 184 هدفاً مع نادٍ واحد، ليحطم بذلك الرقم الذي كان مُسجلاً باسم واين روني أسطورة مانشستر يونايتد، الذي أحرز 183 هدفاً مع “الشياطين الحمر”.

ودخل النجم الأرجنتيني المخضرم سيرجيو أغويرو مهاجم نادي مانشستر سيتي تاريخ الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، بعدما استطاع حصد لقب “البريميرليغ” بالموسم الحالي 2020 /2021، رفقة كتيبة المدرب الإسباني بيب غوارديولا.

وبعد انتهاء المواجهة، توجه النجم الأرجنتيني سيرجيو أغويور إلى جماهير مانشستر سيتي الحاضرة في مدرجات ملعب “الاتحاد”، التي وقفت وصفقت له بحرارة، من أجل توديعها، بعدما شارك لآخر مرة معهم منذ أن انضم إليهم في موسم 2011 /2012.

وبات المهاجم الأرجنتيني سيرجيو أغويرو يمتلك 5 ألقاب في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، منذ أن فعلها لأول مرة في موسم 2011 /2012، ما يجعل صاحب الـ(32 عاما) يدخل تاريخ “البريميرليغ”، قبل مغادرته نادي مانشستر سيتي في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة.

وأصبح سيرجيو أغويرو أكثر لاعبٍ من أميركا الجنوبية يتمكن من تحقيق لقب الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، بواقع 5 مرات، حققها في مواسم 2011 /2012، و2013/ 2014، 2017 /2018، و2018 /2019، و2020 /2021، بحسب ما أكدته شبكة “سكواكا” البريطانية للإحصائيات الرياضية.

وبذلك، سيرحل الأرجنتيني سيرجيو أغويرو عن نادي مانشستر سيتي، وفي جعبته لقب جديد بالدوري الإنكليزي الممتاز، بعدما أعلن مع إدارة الفريق عن مغادرته أسوار كتيبة المدرب بيب غوارديولا، عقب انتهاء عقده في الصيف المقبل.

وحيا اللاعبون زميلهم الراحل عن الفريق بعد مواسم عديدة، وإنجازات رائعة ساهم في تحقيقها بفضل أهدافه الكثيرة، فاختلطت مشاعره بين فرح لملاقاة محبيه على المدرجات في موسم تفشي فيروس كورونا، وبين حزن الرحيل نحو نادٍ آخر.

المصدر: الشادوف+وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار