غانتس: جاهزون لأي سيناريو في الضفة الغربية لكننا لا نرغب في التصعيد

0 78

أكد وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس أن إسرائيل لا ترغب في التصعيد داخل الضفة الغربية (المحتلة)، لكنها مستعدة لأي سيناريو.

ونقلت صحيفة “جيروزاليم بوست” على موقعها الإلكتروني اليوم السبت عن بيان لغانتس القول إنه إذا ما استمرت “الجماعات الإرهابية” في قطاع غزة في قصف إسرائيل بالصواريخ، فإن الحكومة الإسرائيلية ستقرر وقف “المساعدات التي تقدم للفلسطينيين بهدف تخفيف الضغط على اقتصادهم”.

وأضاف غانتس أن الجيش الإسرائيلي منتشر ومتواجد في الضفة الغربية وسط تصاعد التوترات بين إسرائيل وغزة، وفي ظل التهديدات التي تشكلها الاحتجاجات التضامنية في بعض الدول المجاورة.

يذكر أن مواجهات كانت اندلعت في أواخر نيسان/أبريل الماضي، بين القوات الإسرائيلية والفلسطينيين في أحياء البلدة القديمة في القدس، ولا تزال المواجهات مستمرة. وتصدى الشبان الفلسطينيون لاقتحام القوات الإسرائيلية المسجد الأقصى منذ أيام، بمساندة من فصائل المقاومة الفلسطينية في غزة.

وتشهد القدس الشرقية والضفة الغربية منذ أيام صدامات بين الفلسطينيين من جهة والقوات الإسرائيلية والمتطرفين اليهود من جهة أخرى.

كما يشهد قطاع غزة قصفاً من قبل القوات الإسرائيلية، وترد فصائل المقاومة الفلسطينية من غزة بقصف مناطق عديدة داخل إسرائيل.

وقد أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة اليوم السبت عن ارتفاع عدد الشهداء الفلسطينيين في القطاع إلى 139 بفعل التوتر مع إسرائيل منذ ستة أيام.

وذكرت الوزارة، في بيان صحافي، أن من بين الشهداء 39 طفلا و22 سيدة، وألف إصابة بجراح مختلفة.

المصدر: الشادوف+(د ب أ)

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.