إطلاق بالونات حارقة صوب المستوطنات..والاحتلال يطلق الغاز على متظاهرين داخل غزة

0 245

استهدفت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء السبت، فلسطينيين مشاركين في تظاهرة قرب الشريط الحدودي شرقي قطاع غزة، بقنابل الغاز المسيل للدموع، فيما قام شبان فلسطينيون بإطلاق بالونات حارقة تجاه المستوطنات الصهيونية المحيطة بالقطاع.

وأطلق الجيش الإسرائيلي قنابل غاز مسيل للدموع بكثافة تجاه العشرات من المتظاهرين قرب الحدود الشرقية للقطاع، ما أدى لإصابة عدد من المتظاهرين بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، وتم إسعافهم ميدانياً.

فلسطينيون يشعلون إطارات السيارات على حدود غزة- الأناضول

وتظاهر عشرات من الشبان الفلسطينيين، قرب الحدود الشرقية بين قطاع غزة وإسرائيل، تلبية لدعوة أطلقها الشبان عبر مواقع التواصل الاجتماعي تنديداً بالاعتداءات الإسرائيلية على مدينة القدس والمسجد الأقصى.

وبالتزامن، أصيب عشرات الفلسطينيين بحالات اختناق، السبت، إثر مواجهات مع الجيش الإسرائيلي جنوبي الضفة الغربية المحتلة.

وقال فؤاد العمور، منسق لجان الحماية والصمود المحلية جنوبي الخليل “إن العشرات أصيبوا بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، إثر مواجهات مع الجيش الإسرائيلي في قرية التوانة بمسافر يطا جنوب المدينة”.

وأوضح أن جميع الإصابات “عولجت ميدانياً، مشيرا إلى أن المواجهات جاءت إثر اعتداء مستوطنين على منازل القرية، وإطلاق الرصاص الحي نحوها، وتدخل الجيش الإسرائيلي عقب ذلك”.

المصدر: الشادوف+(الأناضول)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.