أبرز فيلسوف ألماني معاصر يرفض جائزة الشيخ زايد للكتاب

0 212

أعلن الفيلسوف الألماني البارز، يورغن هابرماس، الأحد، أنه لن يقبل جائزة أدبية من دولة الإمارات العربية المتحدة، متراجعًا عن قرار سابق، فيما عبر المسؤولون عن الجائزة عن أسفهم لقراره.

وصرح الرجل، البالغ من العمر 91 عامًا، والذي يعتبر أبرز فيلسوف معاصر في ألمانيا، لموقع الأخبار الألماني، شبيغل أونلاين، “لقد أعلنت عن استعدادي لقبول جائزة الشيخ زايد للكتاب لهذا العام. كان هذا قرارًا خاطئًا، وأنا أصححه بموجب هذا”.

في البيان، الذي نقله ناشره، دار زوركامب للنشر، إلى شبيغل أونلاين، أضاف هابرماس “لم يكن واضحا لدي بشكل كافٍ الصلة الوثيقة للغاية بين المؤسسة التي تمنح هذه الجائزة في أبو ظبي، بالنظام السياسي هناك”.

وقال المشرفون على الجائزة في بيان عبر موقعها “تعرب جائزة الشيخ زايد للكتاب عن أسفها لتراجع السيد يورغن هابرماس عن قبوله المسبق للجائزة، لكنها تحترم قراره. تجسد جائزة الشيخ زايد للكتاب قيم التسامح والمعرفة والإبداع وبناء الجسور بين الثقافات، وستواصل أداء هذه الرسالة”.

وورد على الصفحة الرئيسية لجائزة الشيخ زايد للكتاب أن هابرماس حصل على لقب شخصية العام الثقافية لعام 2021 تقديراً لمسيرة مهنية طويلة امتدت لأكثر من نصف قرن.

وتبلغ قيمة الجائزة الممنوحة للفائز بلقب “شخصية العام الثقافية” مليون درهم إماراتي (771,780 دولار).

أما الفائزون الآخرون في كل فئة من فئات الجائزة الثماني منحوا جائزة قدرها 750 ألف درهم إماراتي (204,200 دولار).

المصدر: الشادوف+وكالات الأنباء

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.